منتديات عطر الحكي  

العودة   منتديات عطر الحكي > المنتديات الادبية > قسم الـشعر

قسم الـشعر قصائد حب - قصائد عشق - قصائد حبايب - قصائد مدح - قصائد خيانه - قصائد غزليه - جميع انواع القصائد والشعر

قصائد نثرية رائعة , قصائد نثرية تجنن

صدر عن اتحاد الأدباء والكتاب في البصرة وعلى نفقة شركة آسيا سيل للاتصالات ديوان (رماد الأسئلة ) للشاعر حبيب السامر والديوان يضم 29 قصيدة نثر ..) وتتميز قصيدة النثر بالكثافة

Like Tree1معجبون
  • 1 Post By زهرة الوادى

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /2014-03-09, 12:26 PM   #1

زهرة الوادى
¬ مُبدع مُشآرك ✿

 

الصورة الرمزية زهرة الوادى

 

بُيانتيُ ]

  

 عُضويتيّ : 23102
 تسجيليّ : Mar 2014
 مُشآركاتيّ : 149
 نقآطيّ : 50

 

 


زهرة الوادى غير متواجد حالياً

افتراضي قصائد نثرية رائعة , قصائد نثرية تجنن

صدر عن اتحاد الأدباء والكتاب في البصرة وعلى نفقة شركة آسيا سيل للاتصالات ديوان (رماد الأسئلة ) للشاعر حبيب السامر والديوان يضم 29 قصيدة نثر ..)
وتتميز قصيدة النثر بالكثافة وكثرة الصور الموحية ، التي يأتي بها الشاعر ، للتأثير على المتلقي ، ومنحه صور الجمال الفريد ، ولقد كانت القصيدة النثرية موضع الكثير من الاتهامات ، ووجهات النظر غير المنصفة أحيانا ، والتي تجعل من الشاعر في موضع العجز عن الإتيان بالقصيدة التراثية ، التي يتربع بها الوزن والقافية ، مفتخرين بقدرة كاتب القصيدة على المجيء بما جاء به الأوائل من فن زاخر بالجمال.
وحتى قصيدة التفعيلة التي جاء بها روادها، في أواخر المنتصف الأول من القرن الماضي ، لم تسلم من توجيه سهام الانتقادات المرة اليها ، ولكنها استطاعت بعد مسيرة النضال ، التي خاضها الرواد وتابعوهم ، ان تثبت أهليتها باستحقاق هذه الكلمة الساحرة لفظة ( شعر)
ورغم إن أغلب القصائد النثرية ، تخلو تماما من كل مميزات الشاعرية والجمال ، التي يمكن أن يسبغها عليها أربابها ، الا أن الشاعر ( حبيب السامر) نجح في أن يقدم لنا قصائد جميلة ، تتميز بروعة المعنى وجمال اللفظة .
ففي قصيدته : ( مطر يبلل قاماتنا) عبر عن غربة الإنسان الحديث ، الذي يجد نفسه منسلخة عنه ، لايمكن ان تمثله ، فهي غريبة ، لايستطيع التمكن من معرفتها والتقرب اليها ، ورغم إن المرآة قادرة ،على عكس الصورة الحقيقية للشخص الواقف أمامها ، إلا إن مرآة الشاعر من العجز والضعف ، لايمكن أن تعبر عن ذاته الحقيقية
في المرآة
أنا شكل آخر
لا يشبهني
تطيل المرآة التحديق إلي
لا أشبهها
إنها مصقولة تماماً
لكنها بلا أذرع
ويستمر حلم الإنسان البعيد عن التحقيق ، وتطول غربته ، وتتفاقم أمام قوى كبيرة ،تحاول أن تقضي على إرادته ، وتنجح غالبا :
أتمهل قارات وجعي
وعمري الآن
خمسون خريفاً
خريف مستمر خلال أيامنا ، في هذه الحياة ، يبتعد الربيع ويستحيل وجوده:
سأحصي الأوراق المتساقطة
فجر هذا الخريف
و ما يتبقى موتي
القصيدة المذكورة مقسمة إلى مقاطع ، مكثفة بعناية ، تبين رغبة الإنسان في الانعتاق من القيود ،بكل أنواعها والوصول إلى المراد ، فأيهما الحقيقة وأيهما الصورة ؟ وأي منهما الأصل وأي منهما الانعكاس ؟
أنا أم أنا
من ينتظر الآخر ؟
في قصيدة ( حارس آخر الليل) يحدثنا الشاعر عن قصة تتكرر كل ليلة ، عن معاناة حارس ، وعن مكابداته الطويلة والعناء المستمر
أخفى الحارس نعاسه
ألقى بالظلمة ،
خارج سياج مراياه
بأصابع الصمت
يبارز ظل الطواحين
ثوى ،
يرنو إلى
انكسار الليل
في زوايا تجاعيده المعتمة
حدقات صفر ،
تتطاير
فوق قامات السنابل المنحنية
تشدها الري
إلى ومضة من فنار
أمواجك
أتباعك
أوثقوا التاج
وأنت :
تهيئ ناراً لبريد آخر الليل
للغابة الماثلة
في عين المدار
سترقد في مكابدات صنائعك الواهنة
ما جدواك ؟
أيها المتعثر بالأخطاء
إن الضيف ،
قاد ظله نحوك
واختفى ،
تحت إمثولاته
وهن انكسار
كم مرت
على أحجارك
خيول العتمة
و أنت ممتلىء
تمازح مسبحة
تصافح ظلمة
والحارس لا يزال
يقرص نعاسه
بالدخان والسعال
أخذته اللحظة
بلل تلويحاته
بندى انتظار
استقى الدخان
نحوك قادني الدخان
وبقايا سعال
هيأت لأجلك
خصيب الكلام
شدنا الليل
بسموات مقفلة
فمضينا معا
بؤبؤات ترمق
شوارد النهار
قصائد الشاعر حبيب السامر قصص جميلة ، ففي قصيدة ( طيبون) نجد أناسا طيبين تتناقض أيامهم ، يقضون على الشواطيء سهراتهم ، قد يدركهم النجاح في الوصول إلى الغايات ، ويستولي عليهم الفشل الذريع غالبا ، ورغم فشلهم إلا أن ينابيع أحلامهم لاتجف ، يظل تفاؤلهم شمسا منيرة ، تهديهم رموز حب وظلال

طيبـــون



كانوا
قرب الضفاف
يغزلون قصب الشطوط
السمك الفضي
يأكل حافات الطين
بممالك هرمة
يأتلفون
صبوتهم تضللها سنبلة
يرتلون طفولات الأرق
بمخاض
ينضج مرتبكاً
كالصخور
تتكسر عليها ينابيعه
كالثقوب
تارة تؤي الذئاب
وأخرى
تمهر عرائس الورد
قهوتهم
دمع العيــــــــــن
صبار
لا يعشق الماء

طيعـــــــــــــــــــون
سيقان آس
تصهل كالفراغ
تخبز مساءا تهم باللوعة

* * *

نبوءاتهم
لا تجف
مثل سمرة الرغيف الأول
هيأوا من وقت
وأنضجوا خباز العمر
فيما السمك الفضي
يغادر حافات الطين
يستنشق هواء شباك الصيادين

* * *

الأرق
استبدل لوحته الأبدية
بعرائش الشرفات
وأنت
على كفيك
ينمو وقع المطر
تنتظر قهوتهم
على رصيف
كان هناك
في قصيدة ( المجنون ثانية) تتكرر قصة الإنسان الباحث ،عن تحقيق بسيط لأحلامه البريئة العاثرة ، ويواصل الحلم مهما كانت الإخفاقات عسيرة ، ويتطلع الى الضوء الذي لن يظهر ، فالشمس لن تطلع أبدا ولن يجيء النهار
أنت
ثانية،
ثالثة…..وأخرى
قدماك واهنتان
تقودان خطاك
نحوك
أو ربما
تتباعد عنهما
ذبابة
إمتصت رحيق أسمالك
تفتش
عن مخلفات القطط
في قمامات الظهيرة
تصارح نفسك
بحكايات مبتورة
المدينة
تواً هدأت
يا صديق اليوكالبتوسات
وأخاديد السواقي
تحتذي جلدك
عيناك ترمقان الضوء
في أعلى الدار
تحلم،
تحط على شرفة الكلمات
النافذتان مزهرتان
الجميلة،
في فراشها الطري
لائذة
بندى الحدائق
والقمر الوضاء الوسيع
تأمل حلمه
حاول أن يقفز
في المرايا
تعثر بأسماله
وبقايا نباح كلب
تعالى صوته:
- اخلدوا للنوم المضجر
أيها المجانين
النهار لن يطلع غدا

في القصة الجميلة المنسوجة بعناية ( المذيعة الجديدة): نجد اندهاش بطل القصة بجمال المذيعة ، وبفخرها بدفء صوتها ، وبياض لحمها ، وبالغنى الظاهر على شكلها ، من اقتنائها غالي الثياب ، لاتبالي تلك المذيعة بما يخلقه ظهورها من رجفات متلاحقة في الرجل المشاهد ، تقذف جمرتها ، لتحول بين المشاهدين وبرودة الثلج الآخذة بالانصهار
أليفة كانت
تخطف سحر
الزئبق
بصوتها المائي
تتباهى
ببياض زندها
والقطيفة
ونحن تتمالكنا
الرجفات
* * *
مثل عصفور المطر
تحط
على أغشية
الفجر الأول
تفرش
ضحكتها على النافذة
تقذفنا بالجمرات
تشفق على سلالتنا المنكوبة
لتزيح الثلج عن رؤوسنا
كانت ترمقنا
نحن الغرباء
تلهج بخيبتنا
لا أحد
ينهض الآن
سوى دخان
تدجن أوجاعنا
للنشرة القادمة
ويواصل الشاعر الجميل قصصه المتلألئة ، بعذوبة الألفاظ وانتقاء المعاني ،ونسجها بطريقة تسر القاريء ، ففي ( تحولات المهامس)

1
إجتذب القهوة عنوة
وراح يحاور الجالس
على أريكة قلقة
قال القادم توا …
ـ لقد بردت قهوتك
وأنت تتأمل السماء الفسيحة
عبر فضاء مغلق

2
اقترب من أذنيه
قليلاً
وراح يصغي بقسوة
لأول الأخبار

3
نام الصيف كله
ليصحو
على قرقعة الرعد
أفاق…
يئن ,ينشج
يهمس في شجاعته
يتفجر وحشة
ليرمم يأسه برصاصة

4
برر شجاعته
لينتظر
وسط حشد من الفراغ
بعثره الدخان
نخزته الغمائم
فتذرع باليقين
يختار الشاعر من قضايا الإنسان العراقي المهزوم بفعل الحروب المتكررة ، أفكارا لقصائده التي تتحدث عن ذلك المخلوق الرائع المحب للجمال ، والمناضل باصرار ، ولكن معاناته بلغت ثقل الجبال ، فوجد نفسه معزولا ، وقد انبهرت به الدنيا ، ورأسه على كتفه:

أيها الرأس ، حتماً سيهنئك الغراب


أيها الرأس
بجسدي
الدرع إحتمى
الوردة تزاحمني
تبتغي عطرها
وأنا مثقل بالحروب
بطيئة ..
حمائمي تغادر محاجرها
فأغدو..
سحابة متدلية
بعناقيد السماء
لم تعر عطرها
وسط انثيالات التبجيل

2
أيها الرأس
أبحث عنك ، … بجلوك كثيرا
ونحن نتساءل ، من سيفيق في الخط الأخير ؟!
فورانات الساعة
تهب إفقها المعطل أسى
لا تلمس ضبابها
بأكف صنوبرية
صرختي ،
مأخوذة بالسراط
الخافقات لم تعطِ للنذر نهاراتها
لتحاور هفواتي
كالضغائن
بأجنحة خاملة

3
أيها الرأس
بك إنبهرت الدنيا
وأنت القابع ، ألقانع فوق جسدي
لم يكن العطب
في سلالات الزحمة
كاللذة دونما خافق
وأغدو..
زهوي بلون الفضة
وأساي مغلول حد الوجع

4
أيها الرأس
أنت المترنح فوق رقبتي
بعينين مفقوءتين
وأذنين مثقوبتين

وفم أخرس
أرتق بهجتك بالقرنفل
لتفق على مجد
يحسدك عليه الغراب
حتماً ..
سيهنئك الغراب

تكثر زنابق الجمال في مجموعة الشاعر ، أينما قرأته تجد غصونا تهديك الألق ، والفتنة الحزينة ، ونجوما تبسم للشمس الغائبة ، والنفوس المتطلعة لانبثاق النور ، مهما بلغت عتمة الظلام :

مختارات من قصائد الشاعر
الكون في نعاس دائم
إسرافيل
يرمم نواقيس الوقت
على حبل المطر
اعلق غيماتي
أيها الظمــأ
أدرك لحظاتي
بفراغ الأسئلة
بلــورات العمـر
لا ترسم خطاً واحداً
على ملامح الــورق
لأنه حتماً
سيبحث عن
خطوط أخرى
ليشكل
لوناً هندسياً
قد يتوازى ،
أو يلتقي ،
أو ربما
يظل وحيداً … مثلي …
2
أعيديني ،
لسواحل شفاهك
كم هو صعب التمني
سأزيح عنك وسائد الكهولة

3
عكاز شموسنا
قادتنا إلى منفى الفراشات
ومشاجب الأسى
في لحظة مشاكسة
فقدنا وحشتنا
كم أحتاج لزمن أجمع شعرك ،
أصصاً لشرفاتنا
ووروداً ……..
بلا أجفان

4
لا تكتب حرفاً , في المرآة
لأنه حتماً …..
سيبحث عن حرف
أو حروف
ليكوّن كلمة دالة
أو يظل وحيداً … مثلي
زهـــرة النســاء
المراسي القديمة ؛
مع الموج
تمارس لعبتها
و تفصح عن صيد؛
النوارس
تنسلخ من أعماق مويجاته
المح زهرة النساء
منسية على الساحل
أوهنها الصيادون
كم حاولوا بنبالهم
أن يسقطوا القمر
وتفصح عن حفيف مؤجل
يبدؤها أحدهم
يرتعد الآخر
يخبا أسماءنا
في بياضات النجوم
إرتعاشاتها الأولى
مثل الدفق





الكايدهـ معجب بهذا.

 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /2014-04-11, 03:23 PM   #2

الكايدهـ

●ادارية الاشراف والرقابه العامه●

 

الصورة الرمزية الكايدهـ

 

بُيانتيُ ]

  

 عُضويتيّ : 9303
 تسجيليّ : Aug 2011
 مَلآذيّ : في بيت شيخـ (ن) بذكره تنعم الأنساب ..الا قام للعرب كلن يراجع دفتر انسـابه
 مُشآركاتيّ : 9,209
 نقآطيّ : 40691

 

 


الكايدهـ غير متواجد حالياً

افتراضي رد: قصائد نثرية رائعة , قصائد نثرية تجنن

أنتقــاء رائع ك روعتك
ادام عطائك وتميزك
وعناقيد من الشكر والامتنان أزفها لك ِ
و 2



 

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
بدون, رائعة, نثرية, قصائد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصائد ابن فطيس ، قصائد ابن فطيس مكتوبه ، جميع قصائد ابن فطيس الجديده جارة القمر قسم الشاعر محمد بن فطيس 1 2012-09-22 02:21 PM
قصائد شوق وحب للزوج 2012 ، قصائد حب وشوق للزوجة 2012 ، قصائد مكتوبه للمتزوجين 2012 جارة القمر قسم الـشعر 3 2012-03-11 03:49 PM
تحميل قصائد صوتيه لمجموعه من الشعراء - حمل اجمل القصائد الصوتيه - قصائد صوتيه منوعه 2011 ζ ـلآيـے غ ـير ●•» شيـلات وآشعار مرئية 19 2011-12-01 10:01 PM
قصائد هنود طفشانين2012-قصائد تموووت ضحك2012 » ђℓấŁě ڏۄۈۄڨ « قسم الـشعر 4 2011-05-14 12:04 AM
قصائد فكاهيه 2012- قصائد مضحكه2012 » ђℓấŁě ڏۄۈۄڨ « قسم الـشعر 4 2011-04-05 04:22 PM


الساعة الآن 04:27 AM.


اخر المواضيع

أب ينحر ابنته بسكين ويطعنها عدة طعنات بجدة @ محافظ الدوادمي يلتقي رئيس هيئة الأمر بالمعروف بالمحافظة @ "المطلق": يجب الالتزام بتقويم "الساعتين" بين المغرب والعشاء @ الفالح: الهجمات التخريبية لم تؤثر على إنتاج المملكة @ تأهيل 527 طيارًا.. والجاسر: توطين وظائف "مساعد طيار" قبل نهاية العام المقبل @ وزير الثقافة يُعين محمد حسن علوان رئيساً لقطاع الأدب والترجمة والنشر @ تدشين رابط استقبال اختبارات الكفاءة في اللغة الصينية بجامعة المؤسس @ 30 % من فعاليات "مسك جدة التاريخية" موجهة للأطفال @ "تعليم الشرقية" يعتمد 47 مشروعًا للمباني المدرسية @ "تعليم شقراء" تعلن حركة نقل وتكليف قادة المدارس ووكلائهم @ شاهد .. حريق هائل يلتهم خيمة رمضانية على كورنيش الخبر @ هل ينتقل "كارلوس إدواردو" محترف الهلال لـ "شباب الأهلي" الإماراتي؟ @ رئيس غرفة الشرقية لـ"قطاع الأعمال": احذروا الاستثمار في تركيا @ تقلبات مناخية تواعد 4 مناطق والأرصاد تتفاعل بالتنبيهات @ الجامعة العربية تطالب البرلمان الألماني بالتراجع عن اعتبار مقاطعة إسرائيل معادية للسامية @ سكني: بدء أعمال البناء في 6 مشاريع جديدة بالشراكة مع القطاع الخاص @ أمر ملكي بترقية ??? من أعضاء النيابة العامة @ بعد تعليقها 4 أيام.. "العسكري السوداني" يستأنف المفاوضات مع المتظاهرين @ حالة عمّار.. إحباط محاولتي تهريب أكثر من 184 ألف حبة كبتاجون @ تحذير من الصين.. إذا كنت مدخناً وأصبت بجلطة فانتظر أخرى قريباً @



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019 Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO